إقتصادنا ..حياتنا

مؤشر البورصة السعودية يهبط 0.6% ويغلق قرب 10400 نقطة

0

تراجعت الأسهم السعودية “تاسي” بأكثر من 60 بنهاية تعاملات اليوم، لينهي المؤشر العام المكاسب التي دامت ست جلسات.

 

جاءت الضغوط من القطاع البنكي بشكل رئيس، مع استمرار القطاع هبوطه للجلسة الثانية على التوالي، بقيادة مصرف الراجحي والبنك الأهلي.

 

أرامكو السعودية استطاعت محو خسائرها الصباحية التي بلغت 1.4 في المائة، لتغلق بالمنطقة الخضراء عند مستوى 32.4 ريال للسهم وهو الأعلى في أسبوعين.

 

إلى ذلك، فقد المؤشر العام “تاسي” بنهاية التعاملات 63 نقطة أو ما يعادل 0.6 في المائة، رغم وصول الخسائر النقطية قرب 150 نقطة مطلع التعاملات، ليغلق المؤشر الرئيس عند مستوى 10410 نقاط.

 

بلغت تعاملات الجلسة 4.1 مليار ريال، عبر تداول 147.8 مليون سهم، وبصفقات منفذة تجاوزت 308.1 ألف صفقة، وتركزت السيولة على أسهم مصرف الراجحي وكذلك لوبريف.

 

وحول أداء الشركات، صعدت أسهم 60 شركة خلال جلسة اليوم، تصدرها سهم ثمار بمكاسب بالحد الأعلى 10 في المائة، مواصلة بذلك المكاسب الواسعة للجلسة الخامسة على التوالي، بلغت تداولات ثمار 3.5 مليون سهم تمثل نحو 35 في المائة من الأسهم المصدرة للشركة.

 

من بين الأسهم المرتفعة جاء “إم آي إس” 5.1 في المائة و ساسكو 4.6 في المائة، أيضا بن داود الذي حقق ارتفاع 4.5 في المائة.

 

في المقابل، هبطت أسهم 152 شركة تصدرها أميانتيت بواقع 4.3 في المائة، تلاه سهم ينساب المتراجع 4.2 في المائة، حيث يتداول دون أحقية أرباح بواقع 1.25 ريال للسهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.