إقتصادنا ..حياتنا

أسهم كريدي سويس تهبط 20%.. والأهلي السعودي لا يعتقد أن هناك حاجة لسيولة إضافية

0

 

قال عمار الخضيري رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي السعودي، صاحب أكبر حصة أسهم في مجموعة كريدي سويس، اليوم الأربعاء إن البنك لن يشتري مزيدا من الأسهم في البنك السويسري لأسباب تنظيمية.

وقال الخضيري خلال مقابلة مع رويترز “لا يمكننا لأننا سنزيد على عشرة بالمئة. إنها مسألة تنظيمية”. ويمتلك البنك السعودي حصة مقدارها 9.88 بالمئة من أسهم كريدي سويس، بحسب بيانات رفينيتيف.

وتوقف التداول على أسهم البنك السويسري في أواخر جلسة التعاملات الصباحية اليوم الأربعاء، إذ هبطت الأسهم بنسبة 20 بالمئة لتسجل مستويات متدنية جديدة، وكانت الأسهم قد تأثرت في وقت سابق هذا الأسبوع بتداعيات في السوق جراء إفلاس بنك سيليكون فالي.

ويسعى البنك، وهو ثاني أكبر البنوك السويسرية، إلى التعافي من سلسلة من الفضائح التي قوضت ثقة المستهلكين والعملاء. وزاد حجم خروج أموال العملاء من البنك في الربع الأخير إلى 110 مليار فرنك سويسري (120 مليار دولار).

وقال الخضيري إن البنك الأهلي السعودي راض عن خطة التحول المالي للمجموعة ولا يعتقد أن البنك السويسري سيحتاج إلى سيولة إضافية، لكنه وصف استثمار بنكه بأنه استثمار مبني على الفرص ولا يعتمد على الوقت. وأضاف أن البنك السعودي سيخرج من البنك السويسي حينما تحقق الأسهم قيمة مناسبة.

وعند الساعة 1046 بتوقيت جرينتش، كان يجري تداول أسهم كريدي سويس بانخفاض قدره 20 بالمئة عند 1.7840 فرنك سويسري للسهم.

وقال الخضيري على هامش مؤتمر في الرياض “نحن راضون عن الخطة.. خطة التحول التي طرحوها. إنه بنك قوي للغاية”.

وأضاف الخضيري “لا أعتقد أنهم سيحتاجون إلى سيولة إضافية؛ إذا نظرت إلى أدائهم، فهم بخير. وهم يعملون في ظل قواعد تنظيمية قوية في سويسرا وفي دول أخرى”.

واستحوذ البنك السعودي على حصة تقارب عشرة بالمئة العام الماضي بعد أن شارك في زيادة رأس مال كريدي سويس وتعهد بضخ استثمار يصل إلى 1.5 مليار فرنك سويسري (1.5 مليار دولار).

ونشر بنك كريدي سويس أمس الثلاثاء تقريره السنوي لعام 2022 قائلا إنه رصد “نقاط ضعف جوهرية” في الضوابط على التقارير المالية ولم يستطع بعد وقف خروج أموال العملاء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.