إقتصادنا ..حياتنا

وزير المالية ورئيس مجموعة البنك الإسلامي يعززان التعاون في مجالات التجارة والاستثمار

0

 

أساليب مبتكرة للتمويل في ظل التحديات الاقتصادية والبيئية غير المسبوقة

تلبية الاحتياجات التمويلية للدول الأعضاء.. لمواجهة الأزمات الاقتصادية المتتالية

عقد الدكتور محمد معيط وزير المالية، لقاءً ثنائيًا مع الدكتور محمد الجاسر رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، على هامش مشاركتهما فى النسخة الثانية لمؤتمر القطاع المالي بالعاصمة السعودية الرياض، فى إطار حرصهما على تعزيز علاقات التعاون في مجالات التجارة والاستثمار والتمويل المشترك وإيجاد أساليب مبتكرة للتمويل خاصة في ظل ما يعانيه العالم من تحديات اقتصادية وبيئية غير مسبوقة.
أكد الجانبان أهمية تلبية الاحتياجات التمويلية للدول الأعضاء لمواجهة الأزمات الاقتصادية المتتالية على نحو يمكنها من استكمال تنفيذ المشروعات التنموية وتطوير البنية التحتية اللازمة لتحقيق الربط الإقليمي، وتيسير التجارة البينية، وتعزيز الاستثمارات المشتركة بين الدول الأعضاء.
أشاد الدكتور محمد معيط وزير المالية، بالدور الذي يلعبه البنك الإسلامي للتنمية فى مساندة الدول الأعضاء، خاصةً الاقتصادات الناشئة، والدعم المستمر لمصر على نحو يسهم فى تعظيم مسارات التنمية الشاملة والمستدامة بشتى المجالات.
أكد الوزير، أهمية دور البنوك الإنمائية متعددة الأطراف في دفع عجلة التنمية الاقتصادية، وتعزيز تمويل المشروعات ذات الأبعاد الاجتماعية ومساندة الدول الناشئة وجعلها أكثر قدرة على التحول الأخضر ومواجهة التغيرات المناخية.
استعرض الوزير، جهود الحكومة في طرح أول إصدار من الصكوك الإسلامية السيادية في تاريخ مصر، بقيمة ١,٥ مليار دولار، وحرصها خلال الفترة المقبلة على إصدار سندات خضراء وزرقاء واجتماعية وسندات مستدامة وأخرى مرتبطة بتمكين المرأة، وأيضًا إضافة فئات جديدة للمشروعات الخضراء ذات البعد الاجتماعى إلى محفظة مصر المستدامة اتساقًا مع الاستراتيجية الوطنية لتغير المناخ ٢٠٥٠
أشار الدكتور محمد الجاسر رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، إلى أن التحديات الاقتصادية التى تواجه الدول النامية، ضخمة للغاية، لافتًا إلى اهتمام البنك بتعزيز تعاونه مع مصر، التى تمتلك مقومات الانطلاق والنمو.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.