إقتصادنا ..حياتنا

انتعاش المؤشرات الأميركية بعد اتفاق البنوك على دعم First Republic .. وسهم ميتا يستفيد من حظر محتمل لـ تيك توك

0

ارتدت المؤشرات الأميركية في جلسة الخميس بدعم من انتعاش أسهم القطاع المالي بدعم من التقارير التي تحدث أن البنوك الكُبرى ستودع ما يصل إلى 30 مليار دولار في خزائن First Republic لتحقيق الاستقرار في البنك المُتعثر.

 

كما تلقت البنوك الدعم من حديث وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين يعد أن أكدت أن النظام المصرفي الأميركي لا يزال سليماً ويمكن للأميركيين الشعور بالثقة في أن ودائعهم ستكون موجودة عند الحاجة.

 

كما أظهرت البيانات عودة ارتفاع احتمالات رفع الفائدة بربع نقطة مئوية في اجتماع الفدرالي المقبل على حساب تثبيت أسعار الفائدة في أعقاب رفع البنك المركزي الأوروبي لسعر الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس بالإضافة إلي تقرير طلبات إعانات البطالة.

إذ أظهرت البيانات أن عدد الأمريكيين الذين قدموا مطالبات جديدة للحصول على إعانات البطالة انخفض أكثر من المتوقع الأسبوع الماضي ، مما يشير إلى استمرار قوة سوق العمل ، مما قد يقنع بنك الاحتياطي الفيدرالي بمواصلة رفع أسعار الفائدة.

 

الداو جونز:

ارتفع مؤشر الداو جونز بنحو 1.2% أو ما يعادل 370 نقطة في جلسة الخميس بدعم من ارتفاع مؤشر التكنولوجيا بنحو 2.6% وانتعاش مؤشر القطاع المالي بنسبة 1.6% .

S&P 500 و ناسداك المركب:

ارتفع مؤشر ناسداك المركب بنحو 2.5% مسجلاً أعلى مكاسب يومية له في شهر ونصف، وارتفع مؤشر البنوك الإقليمية التابع لناسداك بأكثر من 3% بدعم اتفاقية الدعم التي توصلت البنوك الأميركية لدعم بنك First Republic.

 

كما ارتفع مؤشر S&P 500 بنحو 1.8% مسجلاً أعلى مكاسب يومية في نحو شهرين، كما استطاع المؤشر الإغلاق فوق مستويات المتوسط المتحرك لمدة 200 يوماً.

سهم Meta:

قفز سهم Meta الشركة الأم لـ Facebook بنسبة 3.6% إلى أعلى مستوياته في 10 أشهر، كما ارتفع سهم Snapchat بأكثر من 7% بعد أن هددت الإدارة الأمريكية بفرض حظر على تطبيق TikTok المنافس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.