إقتصادنا ..حياتنا

رغم العقوبات الأمريكية.. الصين تقترب من صنع الرقائق الأكثر تقدماً

0

تحدت شركة SMIC، أكبر شركة لتصنيع الرقائق في الصين، العقوبات الأميركية المصممة لإبطاء تقدم بكين، عبر تصنيع شرائح متقدمة في الأشهر القليلة الماضية.

 

ولكن لا تزال هناك بعض التحديات الكبرى التي تواجه سعي الصين إلى تحقيق قدر أكبر من الاكتفاء الذاتي في صناعة أشباه الموصلات، مع تساؤلات تدور حول مدى جدوى أحدث التطورات التي حققتها الصين على المدى الطويل.

في العام الماضي، أطلقت شركة هواوي الصينية العملاقة للتكنولوجيا الخاضعة للعقوبات الأميركية هاتف Mate 60، وهو هاتف ذكي مزود باتصال 5G وشريحة، تم تصنيعها بواسطة شركة “SMIC”، باستخدام عملية 7 نانومتر.

ترانزستور فردي على الشريحة. كلما كان الترانزستور أصغر، كلما أمكن تجميع عدد أكبر منه في شبه موصل واحد. عادةً، يمكن أن يؤدي تقليل حجم النانومتر إلى إنتاج شرائح أكثر قوة وكفاءة.

 

ويُنظر إلى تقنية 7 نانومتر على أنها متقدمة للغاية في عالم أشباه الموصلات، على الرغم من أنها ليست أحدث التقنيات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.