إقتصادنا ..حياتنا

وزيرة الهجرة: ندعم جهود مختلف كيانات المصريين بالخارج لخدمة جالياتنا

0

 

التقت وزيرة الهجرة ، أعضاء اتحاد المصريين بالخارج في الولايات المتحدة على هامش لقائها بالجالية المصرية بكاليفورنيا.

وأوضحت وزيرة الهجرة: ندعم جهود مختلف كيانات المصريين بالخارج لخدمة جالياتنا.

 

واستعرض اتحاد المصريين بالخارج  أهم إنجازاته منذ التأسيس ويشيد بزيارة وزيرة الهجرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

 

وفي التفاصيل:  لبت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، دعوة اتحاد المصريين بالولايات المتحدة، للتعرف على أعضائه والنظر في آليات عمله، وذلك على هامش اجتماع سيادتها بالجالية المصرية في الولايات المتحدة الأمريكية، الذي نظمه السفير أحمد شاهين قنصل عام مصر في لوس أنجلوس، في “بيت مصر”، ضمن برنامج زيارة سيادتها لكاليفورنيا.

 

واستهلت السفيرة سها جندي اللقاء بتوجيه الشكر للقنصل العام أحمد شاهين على جهوده لإنجاح الزيارة، وبما حققه من ترابط مع الجالية، وقالت إن الاتحاد نجح خلال عام في تحقيق أثر طيب وحراك إيجابي بين الجالية المصرية في الولايات المتحدة، وعبرت وزيرة الهجرة عن سعادتها بتجمع الجاليات مشيدة بضم الاتحاد لقامات مصرية مشرفة، مضيفة: “أنتم سفراء لمصر وقوة ناعمة.. قادرون على ترك أثر حول العالم بأخلاقكم وبعلمكم ورقيكم”.

 

وأشارت السفيرة سها جندي بدور الاتحاد الفاعل لخدمة الجالية المصرية في الساحل الغربي وكاليفورنيا، مؤكدة أن الاتحاد يمثل نموذجا هاما في العمل المجتمعي، ونحن سعداء بما يقوم به أعضاؤه من جهد في سبيل خدمة المواطنين، كونه واحد من أكبر منظمات المجتمع المدني بالخارج، كما أننا نحرص دائما على متابعه جهود وأنشطة الكيانات المختلفة.

 

وقالت وزيرة الهجرة إن الجالية المصرية في الساحل الغربي تعد واحدة من أهم الجاليات المصرية بالخارج، حيث تتميز بالتنوع بين أعضائها، من أطباء ورجال أعمال ومستثمرين ومهندسين وغيرهم من المجالات الحيوية والهامة، والتي انعكست على تشكيل عضوية الاتحاد وأصبح بالفعل لدينا قامات مهمة ومؤثرة داخل المجتمع الأمريكي.

 

وأكدت السفيرة سها جندي على حيوية التواصل مع المصريين بالخارج ودورهم المهم كسفراء لمصر خارجيا، لما يبذلونه من جهد للترويج للصورة الصحيحة لمصر داخل هذه المجتمعات، كما أن الوزارة حريصة على التواصل المستدام مع كافة أعضاء الجالية المصرية في غرب أمريكا ومد خطوط الاتصال مع الأجيال الجديدة من المصريين بالخارج والتي تصل إلى الجيل الرابع في الولايات المتحدة الأمريكية والساحل الغربي على وجه الخصوص.

 

وتابعت وزيرة الهجرة: “أننا مستعدون لتقديم أي نوع من الخدمات والدعم لهذه الجالية المميزة والهامة، ونستمع باهتمام بالغ لأفكارهم ورؤاهم وكذلك احتياجاتهم ووضعها في الاعتبار”.

 

من جانبه، أشاد السفير أحمد شاهين قنصل عام مصر في لوس أنجلوس، بدور اتحاد المصريين بالولايات المتحدة، حيث إن الاتحاد يقوم بدور هام في تعزيز الروابط مع المواطنين المصريين، كما أنهم حريصين على تقديم مختلف الخدمات بشكل جيد بالتنسيق مع السفارة والقنصلية العامة في مختلف الأمور التي تعني وتهم الجالية المصرية، معبرا عن سعادته من انطلاق الاتحاد من الساحل الغربي وكاليفورنيا.

 

من جانبه، رحب أستاذ رأفت صليب رئيس اتحاد المصريين في أمريكا، بالسفيرة سها جندي وزيرة الهجرة، مشيدا بجهودها المبذولة لخدمة المصريين بالخارج، وحصرها على لقائهم في مختلف دول العالم، مستعرضا كشف حساب لجهود الاتحاد خلال الفترة الماضية بعد مرور نحو سنة على التأسيس، إذ نجح الاتحاد في التواصل والتواجد مع الجالية في 22 ولاية ويسعى إلى الوصول لباقي الولايات، مقدما الشكر أيضا لسفير مصر في واشنطن والسادة القناصل، وقال إن الاتحاد يسعى لدعم الدولة من خلال تنفيذ فعاليات ترويج للدولة بدأت برحلة شارك فيها 55 من الجالية.

 

كما عرض رئيس الاتحاد اللجان المختلفة للاتحاد، وقال إنه أكبر اتحاد في الولايات المتحدة الأمريكية، وتم تقسيم أعضائه إلى لجان لخدمة كافة المواطنين المصريين بمختلف اهتماماتهم واحتياجاتهم، حتى يؤدي عمله بمنهجية مستمرة، تضمن تقديم مختلف الخدمات للمصريين هناك، مضيفا أنه يتم الإعداد لمزيد من الرحلات والزيارات بسبب الأثر الجيد واللقاءات التي تم تنظيمها، كما تم إطلاق حملة لدعم تحويلات المصريين بالخارج عبر البنوك الوطنية لتعزيز الاحتياطي النقدي وزيادة الاستثمارات في الاقتصاد المصري.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.